التواصل الأجتماعي

تاكيد فيس بوك قدرة تنبؤ الذكاء الاصطناعي على كشف تدهور حالة مريض كورونا

كشف فيس بوك، أنه صمم برنامجًا قادرًا على التنبؤ بما إذا كانت صحة مريض كورونا ستتدهور أو سيحتاج إلى الأكسجين فقط عن طريق نظرة واحدة للأشعة السينية على الصدر، من خلال نظام ذكاء اصطناعى مخصص لهذا الأمر، ومن خلال العمل مع جامعة نيويورك (NYU) ، تقول شركة التواصل الاجتماعي، إن النظام يمكنه حساب مثل هذه التطورات لمدة أربعة أيام مسبقا.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، أنشأ فيس بوك مع جامعة نيوريورك ثلاثة نماذج للتعلم الآلي لمساعدة الأطباء على الاستعداد بشكل أفضل مع استمرار ارتفاع الحالات حول العالم.

كما تم تصميم أحد النماذج للتنبؤ بالتدهور باستخدام أشعة سينية واحدة على الصدر، والآخر يفعل الشيء نفسه ولكن من خلال سلسلة من الأشعة السينية، ويستخدم النموذج الثالث الأشعة السينية لتحديد ما إذا كان يحتاج المريض إلى الأكسجين الإضافي وكميته.

واحتفظ فيروس كورونا بتأثير قوى على العالم لأكثر من عام بدءًا من ووهان بالصين، وهناك أكثر من 93 مليون حالة في جميع أنحاء العالم وفقد حوالي مليوني شخص حياتهم بسبب الفيروس.

ومع استمرار ارتفاع الحالات، يعمل العلماء وشركات التكنولوجيا على طرق مبتكرة للكشف على الأعراض قبل اتخاذ اتجاه مميت للمريض.

كما أنه لدى كل من فيس بوك وجامعة نيويورك خمسة باحثين عملوا على برنامج التنبؤ بفيروس كورونا.

وقال الباحثون:”نموذجنا الذي يستخدم الأشعة السينية المتسلسلة للصدر يمكن أن يتنبأ بما يصل إلى أربعة أيام (96 ساعة) مقدمًا إذا كان المريض قد يحتاج إلى مزيد من حلول العناية المركزة، ويتفوق عمومًا على تنبؤات الخبراء البشريين”.

وأجرى الفريق أولاً “تدريب مسبق” على النموذج بقاعدة بيانات عامة لأشعة أكس على الصدر على MIMIC-CXR-JPG و CheXpert.

كما تم بعد ذلك تدريب النظام على صور الأشعة السينية على الصدر لفيروس كورونا في جامعة نيويورك، والتي تضمنت ما مجموعه 26383 صورة من 4914 مريضًا، مما سمح للنماذج بتسمية حالة المريض التي تزداد سوءًا مع 24 أو 48 أو 72 أو 96 ساعة من الفحص المعني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى