تطبيقات

تحذير تيك توك عند مشاركة المحتوى المضلل

تقدم شركة تيك توك ميزة جديدة لمكافحة انتشار المحتوى المضلل عبر منصتها، حيث يبدأ التطبيق بتحذير المستخدمين قبل مشاركة مقاطع الفيديو المتضمنة معلومات لم يتم التحقق منها.

ويهدف التحديث إلى معالجة نوع من المنطقة الرمادية في عملية التحقق من صحة الحقائق تتمثل في الادعاءات التي لا يستطيع مدققو الحقائق التحقق منها.

ومع التحديث، يشاهد المستخدمون الذين يحاولون مشاركة مقطع فيديو تم الإبلاغ عن أنها لا تستند إلى أدلة بواسطة مدققي الحقائق في التطبيق نافذة منبثقة تقول: تم الإبلاغ عن هذا الفيديو بسبب المحتوى المضلل الذي لم يتم التحقق منه.

ويظل بإمكانهم المضي قدمًا ومشاركته إذا رغبوا في ذلك، لكن الفيديو لن يظهر في صفحة المستخدمين الآخرين For You، وتنبه تيك توك الشخص الذي شارك الفيديو في الأصل أنه تم الإبلاغ عن مشاركته.

وتأمل المنصة أن تشجع المطالبة الأشخاص على التوقف بشكل مؤقت للنظر في الخطوة التالية قبل أن يختاروا الإلغاء أو المشاركة على أي حال.

وتقول الشركة: إن الاختبارات المبكرة للتحذيرات قد خفضت مشاركة المحتوى المضلل بنسبة 24 في المئة، بينما انخفضت الإعجابات بمقاطع الفيديو التي تم الإبلاغ عنها بنحو 7 في المئة في المتوسط.

وتشبه هذه التجربة تجربة منصة تويتر، التي شجعت المستخدمين على قراءة المقالات قبل مشاركتها، وهو اختبار تقول الشركة: إنه كان ناجحًا.

وفي بعض النواحي، اتخذت تيك توك نهجًا أكثر عدوانية تجاه المحتوى المضلل من منصات التواصل الاجتماعي الأخرى.

وتعمل الشركة مع عدد من مؤسسات التحقق من الحقائق التابعة لجهات خارجية، وتزيل مقاطع الفيديو التي يحددونها.

لكن بعض المنشورات لا بد أن تتسرب من الثغرات، وقد اضطرت الشركة في بعض الأحيان إلى اللحاق بالركب، كما حدث في أعقاب الانتخابات والعنف في واشنطن العاصمة.

ومن جانبها، تشير تيك توك إلى أن التحذيرات الجديدة يجب أن تساعدها في معالجة المحتوى الذي يظهر أثناء الأحداث قبل أن يبدي مدققو الحقائق رأيهم النهائي.

وتتوفر الميزة الجديدة في الولايات المتحدة وكندا، على أن يجري طرحها تدريجيًا في المزيد من المناطق خلال الأسابيع المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى