الهواتف الذكية

سبب إرفاق شاحن مع هاتف غالاكسي S21

كما هو متوقع، لن تتضمن مجموعة سامسونغ غالاكسي S21 جهاز شحن، وهي نفس الخطوة التي اتبعتها شركة آبل عندما أطلقت جهاز آيفون 12. ولمعرفة السبب وراء هذا التوجه، تم توجيه السؤال لباتريك تشوميت، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس مكتب العملاء في شركة سامونغ الذي قال:

“اكتشفنا أن المزيد من مستخدمي هواتف غالاكسي يعيدون استخدام الملحقات التي يملكونها مسبقاً، ويتخذون خيارات مستدامة في حياتهم اليومية لتعزيز عادات إعادة التدوير الأفضل. ومن هنا ارتأت الشركة إزالة قابس الشاحن وسماعات الأذن في أحدث خطوط هواتف غالاكسي الذكية”

وأضاف: “نعتقد أن الإزالة التدريجية لمقابس الشاحن وسماعات الأذن من عبوة الجهاز، يمكن أن تساعد في معالجة مشكلات الاستهلاك المستدام وإزالة أي ضغط قد يشعر به المستهلكون تجاه تلقي ملحقات الشاحن غير الضرورية باستمرار مع الهواتف الجديدة. لقد عملنا أيضًا على تنفيذ منافذ شحن قياسية من النوع USB-C منذ عام 2017، لذلك يمكن أن تظل أجهزة الشحن القديمة متوافقة مع أحدث طرازات غالاكسي”

وبحسب المحللين، سيؤدي جعل الشاحن اختياريًا أيضًا إلى تحقيق إيرادات لشركة سامسونغ، حيث يكلف الشاحن السريع بقوة 25 وات لجهاز غالاكسي S21 حاليًا 34.99 دولارًا في موقع سامسونغ على الإنترنت، ولكن يمكنك الحصول على واحد مقابل 14.99 دولارًا من خلال موقع أمازون.

وليس من الواضح متى ستنفذ سامسونغ سياستها الجديدة التي تتمثل بعدم إدراج وحدة الشحن في الهواتف الجديدة، على نطاق واسع، لكن من المتوقع أن تبدأ قريبًا عند إطلاق الأجهزة الجديدة، بحسب ما نقل موقع “تومز غايد” الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى